انفوجرافيك | دراسة .. كيف تجاوز الملايين خط الفقر في الدول العربية؟

تتزايد معدلات الفقر عاماً بعد آخر. وكانت التوقعات أن ترتفع معدلات الفقر المدقع في العالم في عام 2020 “لأول مرة منذ أكثر من 20 عام”في ظل غياب وجود خطط اقتصادية تنهض بالعديد من البلدان العربية. وقد زاد من حدة الفقر، بعد الحروب والصراعات، الاضطرابات الناشئة عن جائحة فيروس كورونا “كوفيد-19″، فكيف تجاوز الملايين خط الفقر في الدول العربية؟

تعرض الدراسة نسبة الفقر في دول الخليج المصدرة الأولى للنفط في العالم. إضافة لنسبة الفقر في الدول العربية التي شهدت صراعًا وحروبًا أو تأثر اقتصادها بشكل كبير بجائحة كورونا.

ماهو خط الفقر الأدنى الذي حدده البنك الدولي ؟

نظرًا لمحدودية تغطية البيانات وتحديات القياس المرتبطة بعدم انتظام إجراء المسوح الأسرية الوطنية، وندرة الإحصائيات المحدثة عن حالات الفقر ، فإن الحصول على متوسط ​​”نسبة عدد الفقراء” في المنطقة العربية عند خط الفقر الأدنى الذي حدده البنك الدولي 1.90 دولارا أمريكيا في اليوم” للفرد يصعب تحقيقه بشكل دقيق.

إن الأرقام الواردة في الرسومات البيانية المرفقة “5 رسوم” بناء على آخر معطيات رسمية سواء عالمية أو حكومية ومحلية تم نشرها ، ومطعيات تقديرية صادرة عن تقارير ودراسات قامت بها جهات مختصة وخبراء الاقتصاد.

شاهد أيضًا .. انفوجرافيك | ماذا يحدث في دقيقة إنترنت واحدة من عام 2021 ؟

ولكن بشكل عام كان البنك الدولي قد رفع تقديراته لمعيار خط الفقر العالمي “الأدنى” من 1.25دولار أميركي في 2008 إلى 1.9 دولار في 2015 عند مستوى القوة الشرائية لعام 2011. إلا أن هذا المعيار لا ينطبق على جميع الدول، بل يختلف من دولة لأخرى بحسب المستوى العام لتكاليف المعيشة. كما أن العديد من الدول تضع خطوط فقر خاصة بها وفق ظروفها الخاصة كالكويت والامارات.

ماهو العامل الأكبر الذي دفع الملايين إلى ما دون خط الفقر في الدول العربية؟

يعد استمرار الحروب والصراعات في المنطقة العربية أحد أهم أسباب ارتفاع معدلات الفقر بشكل أكبر. وقد تصدرت سوريا قائمة الدول الأكثر فقراً بالمنطقة.

انفوجرافيك | نسبة الفقراء في دول الصراعات والحروب
انفوجرافيك | نسبة الفقراء في دول الصراعات والحروب

حيث تم اعتبار حوالي 11.7 مليون سوري بحاجة إلى مساعدات إنسانية في عام 2019 ، في ثاني أسوء أزمة إنسانية في العالم بعد اليمن. ووفقًا لآخر استعراض عام للاحتياجات الإنسانية للأمم المتحدة ، يعيش أكثر من 83 % من السوريين تحت خط الفقر ، مقارنة بـ 28 % في عام 2010. بينما يعيش 90% من السكان في سوريا في 2020 تحت خط الفقر بحسب ممثلة منظمة الصحة العالمية في سوريا.

أما اليمن فقد وصلت إلى حافة المجاعة. في حين أنه قبل الأزمة أثر الفقر على ما يقارب نصف إجمالي سكان اليمن البالغ عددهم حوالي 29 مليونًا ، فإنه يؤثر الآن على ما يقدر بثلاثة أرباعه ” 71٪ إلى 78٪ ” من اليمنيين.

وكان للصراعات والاضطرابات الاقتصادية أثرها أيضًا على لبنان حيث فقدت الليرة اللبنانية 90% من قيمتها. فيما يعيش الآن أكثر من 55% من اللبنانيين، تحت خط الفقر “أقل من 4 دولارات في اليوم الواحد”. وارتفعت نسبة السكان الذين يعيشون في فقر مدقع إلى 23%، وفق الأمم المتحدة.

كوورنا تضاعف مأساة الفلسطينيين

كذلك الحال في فلسطين حيث تتحدث المصارد المحلية عن أن 85% من سكان قطاع غزة فقراء. وقد ضاعفت جائحة كورونا إلى جانب الاعتداء الأخير والحصار الذي تتعرض له من مأساة الفلسطينيين. ووفق تقديرات البنك الدولي، فإن معدل الفقر في فلسطين ارتفع إلى 30 % في 2020 . وكان الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني في عام 2017 قد حدد نسبة الفقر في فلسطين بـ 29% و 53% في قطاع غزة.

ثروات هائلة وسكان يعيشون في عوز

في ليبيا على الرغم من تدفّق مليارات الدولارات على خزينة الدولة، والتي تعد خامس أغنى بلد نفطي في أفريقيا ، إلا أن عدداً من مناطق وقرى البلاد ما زالت تعيش تحت خط الفقر. فيما تحدثت تقارير غير رسمية أن 45% من الليبيين هم فقراء.

أما السودان الأغنى بالثروة الحيوانية والزراعة عربيًا، فقد أقرت بالربع الأخير من عام 2020 أن 65% من السكان يعيشون تحت خط الفقر. في حين أعلنت مفوضية الضمان الاجتماعي أن ٧٧% من السودانيين يقبعون تحت خط الفقر. وأضافت أن دخل الفرد لم يعد يتجاوز دولار واحد و٢٥ سنت في اليوم. ومن الجدير بالذكر أن البلاد تعاني من أزمة اقتصادية كبيرة وصل خلالها معدل التضخم مؤخرًا  إلى 305%.

أيضًا الصومال، على الرغم من امتلاكها ثروات ضخمة من النفط والمعادن إضافة إلى الثروة الحيوانية والزراعة، إلا أنها غير مستثمرة حتى الآن. وتعدّ الصومال من أقل دول العالم نموًّا حيث يصل معدل الفقر فيها إلى 73%.

العراق من أغنى بلدان العالم وربع سكانها من الفقراء

العراق من أغنى بلدان العالم بالثروات، إلا أن نسبة الفقر في العراق تبلغ 25% حسب الحكومة العراقية والبنك الدولي. أي أن قرابة 10 ملايين عراقي يعيشون تحت خط الفقر. على الرغم من امتلاك العراق لثروات هائلة يمكن أن تجعله من أغنى دول العالم. إلا أنها لم تستثمر بشكل جيد في ظل الصراعات والحروب التي تعرضت لها البلاد.

هل تختلف حسابات الفقر في منطقة الخليج “المصدرة الأولى للنفط في العالم”؟

إن حسابات وخط الفقر في منطقة الخليج المصدرة الأولى للنفط في العالم تختلف عن باقي مناطق العالم والدول العربية الأخرى. فبينما حدد البنك الدولي خط الفقر في باقي مناطق العالم بحصول الفرد على 1.9$ يوميا، حدد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي خط الفقر بحصول الفرد في منطقة الخليج على 5 دولارات يوميًا. ويعود ذلك إلى ارتفاع تكاليف الحياة والمعيشة. ووفقًا لخط الفقر “5$” فإن معدلات الفقر في معظم دول الخليج العربي تقارب 0%، مع بعض الاستثناءات والاختلافات بين احصائيات الحكومات وبعض التقارير الأخرى.

في السعودية التي تحتل المرتبة الأولى عالميا في إنتاج النفط، مثلا بلغ معدل الفقر في عام 2017 ما يقارب 12.3% ، حسب مركز المعلومات التابع للجمعية الوطنية لحقوق الانسان في الرياض. بينما تشير تقديرات وشواهد أخرى إلى تفشي مشكلة الفقر والبطالة والتفاوت الطبقي والمناطقي. حيث قدر تقرير غير رسمي نسبة الفقر في السعودية ما بين 15 و25% .

في حين أن موقع الجزيرة نقل عن صحيفة واشنطن بوست الأميركية ماورد في تقرير سابق لها يفيد بتزايد معدلات البطالة والفقر في السعودية. وأن “ما بين 2-4 مليون سعودي يعيشن على أقل من 530 دولارا شهريا” أي (17 $ يوميا).

وردًا على ما أوردته صحيفة “الرياض” السعودية سابقًا عن أن معدل الفقر في الإمارات يصل إلى 19.5%، أصدر المركز الوطني للإحصاء في الإمارات بيانًا فند فيه المعلومات الواردة بشأن نسب الفقر التي نشرتها الصحيفة. وأكد أن النسبة الحقيقة هي 0.002% ،وأن نسبة الفقر في الإمارات من أقل النسب على مستوى العالم. كما لا يوجد أي مواطن إماراتي يعيش في فقر مدقع، ونسبة الفقر صفر. مشيرًا إلى أن نسبة السكان المعرّضين لخطر الفقر 2 % فقط”.

شاهد أيضًا .. انفوجرافيك | ماذا حققت شركة “فايزر – Pfizer” من لقاحها؟

أما في البحرين فتؤكد الحكومة أنه لا أحد يعيش تحت خط الفقر الدولي في مملكة البحرين (1.25 دولار في اليوم). بينما حسب إحصاءات الجهاز المركزي البحريني للمعلومات يعيش أكثر من 9 آلاف أسرة أي 12% من عدد السكان تحت خط الفقر “5$ يوميا للفرد”. فيما يعيش 47 ألف أسرة حالة متوسطة والعدد الباقي يعيش فوق مستوى الرفاهية.

بينما في قطر، وحسب رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، فإن 10000 شخصاً، 30% منهم قطريون ، يعتمدون على معونات المؤسسات الخيرية وصندوق الزكاة، أي ما نسبته 0.3% من عدد السكان.

في حين حددت الحكومة الكويتية حاجز الـ 800 دينار كويتي (2650دولار) كحد أدنى لمعدل الفقر لأسرة مكونة من 6 أفراد. بينما لا توجد أرقام معلنة دقيقة عن أعداد السكان الذين يتلقون مساعدات من الحكومة. إلا أن وحسب مصادر الحكومة فإن النسبة ضئيلة، ومعظم المساعدات الموزعة تذهب إلى السكان المقيمين في البلاد.

وفي سلطنة عمان أكد التقرير الصادر عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات أنه وحتى 2015 تم تخفيض نسبة السكان الذين يقل دخلهم اليومي عن دولار واحد. ولا توجد احصائيات دقيقة أيضًا عن نسبة الفقر .

وبشكل عام يمثل العمال الوافدين النسبة الأكبر من الطبقة التي تعاني من الفقر والعوز في دول الخليج العربي.

أكثر من 30 مليون مصري تحت خط الفقر وتوقعات بزيادة النسبة في الأردن

بلغ معدل الفقر في مصر 29.7% لعام 2019-2020. أي أن ثلث سكان مصر والبالغ عددهم أكثر من 102 مليون نسمة هم من الفقراء. وقال البنك الدولي في بيان أصدره في مايو/أيار 2019 إن نحو 60% من سكان مصر إما فقراء أو عرضة للفقر.

وبالانتقال إلى الأردن، فلم تعلن الحكومة أي أرقام جديدة عن معدلات الفقر بعد، وقد قدرت في 2018 بحوالي 15.7 %. إلا أن البنك الدولي كان قد كشف في أكثر من دراسة وتقرير خلال الفترة الماضية عن توقعات بزياة أعداد الفقراء، لا سيما “الجدد” بعد “كورونا” إلى نسبة قد تصل 27%.

كم كان نصيب المغرب العربي من ارتفاع معدلات الفقر ؟

في تونس توقع البنك الدولي أن يرتفع عدد الفقراء والمهددون بالسقوط في براثن الفقر من 16.7% إلى 20.1% .

كما أثرت جائحة كورونا على المستوى الاقتصادي للسكان في الجزائر بشكل واضح. وذلك جراء تراجع عائدات النفط التي يعتمد عليها اقتصاد البلاد بنسبة 41 %. وأصبح أكثر من ثلث السكان يعيشون تحت خط الفقر ،حسب الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان. وقد قدرت أن نحو 38 % هم من الفقراء.

انفوجرافيك | نسبة الفقراء في شمال أفريقيا والأردن
انفوجرافيك | نسبة الفقراء في شمال أفريقيا والأردن

وكان للمغرب نصيبه من الاضطرابات التي تشهدها المنطقة أيضًا. حيث ارتفع معدل الفقر إلى 19.8% خلال 2020 حسب تقرير صادر عن المندوبية السامية للتخطيط، ومنظمة الأمم المتحدة، والبنك الدولي.

وحسب آخر المعطيات كانت معدلات الفقر عند خط 1.9$ في الدول العربية جيبوتي وموريتانيا وجزر القمر “20 – 30 -42.4” على التوالي.

يذكر أن الأمم المتحدة كانت قد أعدت في فبراير 2020 مذكرة حول الفقر والصراع في الدول العربية. ووفقًا لخط الفقر 1.9 دولار و 3.5 دولار يوميًا للفرد كانت التغيرات التي طرأت من 1990 إلى 2015 كما يلي :

أكثر من 100 مليون فقير جديد في العالم

قدر البنك الدولي أن 88 مليونًا إلى 115 مليون شخص إضافي سيقع في براثن الفقر المدقع في عام 2020 على أساس خط الفقر الدولي، 1.90 دولار للفرد في اليوم، بينهم8.3 مليون في المنطقة العربية. وبالإضافة إلى ذلك، فإن النسبة المئوية للأشخاص الذين يعيشون على أقل من 3.20 $ للفرد في اليوم قد ترتفع إلى 23% أو أكثر. كما توقع أن ترتفع النسبة المئوية للأشخاص الذين يعيشون على أقل من 5.50 $ للفرد في اليوم قد ترتفع لتصل إلى أكثر من 42%.

وكان لتفشي جائحة فايروس كورونا والإغلاق الناتج عنه تأثير أعمق على الفقراء، بسبب ارتفاع الأسعار وفقدان الوظائف وفقدان التحويلات وصعوبات الوصول إلى الخدمات الأساسية مثل التعليم والرعاية الصحية.

مصادر : حكومية و رسمية البنك الدولي الأمم المتحدة اندبندنت الجزيرة

شارك بنشر المقال على المواقع التواصل الاجتماعي

Read Previous

انفوجرافيك | ماذا يحدث في دقيقة إنترنت واحدة من عام 2021 ؟

Read Next

انفوجرافيك | حالات اختراق لقاح فايروس كورونا كوفيد-19

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *